• RSS Somali VOA

    • Warbixin: Caqabadaha Haysta Maamulada Somalia March 28, 2017
      Guud ahaan maamul goboleedyada dalka iyo dowladda federaalka ah ayaa waxa ay wajahayaan dhaqaale xumo guud iyadoo kuwa gobolladana ay ugu sii daran yihiin.
    • Tirada Dadka Isu Diiwaan Geliyey Doorashada Somaliland oo la Shaaciyey March 28, 2017
      Guddida doorashada Somaliland ayaa maanta shaaciyay tirada hordhaca ah ee dadka isu diiwaangeliyay doorashada madaxweynaha.
    • Maamulka Ceelbuur oo ka Cabanaya Ciidamada Ethiopia March 28, 2017
      Guddoomiyaha degmada Ceelbuur Nuur Xasan Guutaale ayaa ka hadlay jidgooyo loo galay ciidamo Ethiopian ah oo ka yimi degmada Dhuusamareeb isla markaana u socday degmada Ceelbuur. Guddoomiyaha waxa uu sheegay in ciidamadaasi ay dileen shan ka mida kooxihii jidgooyada u galay ciidamada. Sidoo kale Guddoomiyaha Ceelbuur wuxuu cabasho ka muujiyey ciidamada AMISOM […]
    • Devin Nunes oo Diiday in uu Is-casilo March 28, 2017
      Guddoomiyaha Guddiga Sirdoonka ee Aqalka Wakiilada Mareykanka Devin Nunes ayaa isniintii sheegay inaanu qorshaha ugu jirin inuu iska casilo baaritaanka guddiga uu ku hayo faro-gelinta Ruushka ay ku sameeyeen doorashadii madaxtinimo ee 2016.
    • QM oo ka Hadleysa in la Mamnuuco Hubka Nuclear March 28, 2017
      QM ayaa isniintii billowday wada-xaajoodyo ku saabsan in si caalami ah loo mamnuuco hubka nuclear-ka, taasi oo ay kasoo horjeedaan dalalka horey u haystay hubka nuclear-ka.
    • Haweenka Muslimiinta oo Dibadbax ka Dhigay London March 27, 2017
      Qaar ka mid ah haweenka muslimka ah ee dalka Britain ayaa isugu soo baxay buundada Westminster ee u dhow baarlamaanka Britain, halkaasi oo dhawaan lala beegsaday weerar.
    • Kenya oo Sheegatay inay Dishay 31 Shabaab ah March 27, 2017
      Dowladda Kenya ayaa sheegtay in ciidamadeeda ay 31 ka tirsan maleshiyada Al-Shabaab ku dileen weerar ay ku qaadeen saldhigyo ay maaleeshiyadu ku laheyd degmada Badhaadhe ee gobolka Jubbada Hoose.
    • Shaqaale Gargaar oo Lagu Dilay Koonfur Sudan March 27, 2017
      Saraakiisha QM ayaa sheegay in lix shaqaalaha gargaarka bani’aadannimo ah lagu dilay weerar ku dhufo oo ka dhaqaaq ah oo ka dhacay dalka Koonfur Sudan.
    • Mareykanka Oo Baaraya Shacab Lagu Dilay Mosul March 27, 2017
      Milatariga Mareykanka ayaa sheegay in dhimashada dadka rayidka ee Ciraq ee magaalada waqooyi ee Mosul ay tahay musiibo aad u xun, ayna baarayaan tuhunada ku saabsan in duqeymaha isbaheysiga Mareykanka uu hogaaminayo ay ku dhinteen 100 qof oo rayid ah, horaantii bishan.
    • Wicitaanka: Prof. Xuseen A. Warsame March 26, 2017
      Barnaamijka Wicitaanka ee toddobaadkani waxa uu ku saabsan yahay sida kor loogu qaadi karo tayada waxbarashada ee dugsiyada iyo jaamacadaha Somalia, waxaana marti ku ah Prof. Xuseen Axmed Warsame.
    • Burco: Xaaladaha Abaaraha March 26, 2017
      Xaalada abaaraha ee mudooyinkanba ka taagnayd deegnada Soomalida ayaa ah mid saamaysay dad iyo xoolaba islamarkaana keentay inay dadkii xoolo dhaqatada ahaa ay ku waayaan badi xoolahoodi, iyadoo geela oo ka mid ah xoolaha kiisa ugu adkaysiga badan uu hada yahay kani ugu liita.
    • Ohio: Toogasho ka Dhacday Goob lagu Caweeyo March 26, 2017
      Masuuliyiin ku sugan magaalada Cincinnati ee gobolka Ohio ee dalkan Maraykanka ayaa sheegay in ugu yaraan 15 qof la toogtay, kuwaas oo qof ka mid ah xaaladdiisu ay halis tahay, ka dib markii xalay rasaas lagu furay xarun lagu caweeyo oo dad badani ku sugnaayeen.
    • Mosul: 100 ku Dhimatay Duqeymaha Cirka ah March 26, 2017
      Isbahaysiga Milateri ee uu hoggaamiyo Maraykanku ayaa weeraro xagga cirka ah ku qaaday Mosul, waxaana dad goobjoog ahi ay sheegeen in weeraradaas ay ku dhinteen in ka badan 100 rayid ah.
    • Dhageyso Barnaamijka Caweyska Washington March 25, 2017
      Dhageystayaal ku soo dhawaada barnaamijka Caweyska Washington, waxa la diyaar ah Sahra Ciidle Nuur.
    • Dhageyso Martida Makrafoonka March 25, 2017
      Ku soo dhawaada dhageystayaal barnaamijka Martida Makrafoonka, waxa London ka soo diyaariyay Ridwaan Xaaji Cabdiwali.
    • Holland: Dowlad Isbaheysi oo ay Tahay In La Soo Dhiso March 25, 2017
      Muddo 10 casho ah ayaa ka soo wareegtey marki lasoo gaba-gabeeyey doorashadi dalka Holland oo indhaha adduunka oo dhan soo jiidatey.
    • Abaaraha ka Jira Gobolka Sanaag March 25, 2017
      Gobolka Sanaag waxa uu ka mid yahay deegaanada ay abaaruhu sida daran u saameeyeen, iyada oo lix milyan bar Soomaali ah ay abaarahani saameyn xoog badan ku yeesheen.
    • Hambalyada iyo Heesaha: Danduray iyo Cuud March 25, 2017
      Barnaamijka Hambalyada iyo Heesha ee toddobaadkan waxaa inoo haya Ibraahim Xasan Maxamuud (Daanduray) iyo Caasha Ibraahim Aadan (Cuud)
    • Doorashada Madaxweynaha Galmudug oo dhaceysa 10-ka April March 25, 2017
      Baarlamaanka Galmudug ayaa maanta kulan ay ku yeesheen magaalada Cadaado waxa ay isku raaceen in 10ka April la qabto doorashada Madaxweynaha Galmudug.
    • Shir Nairobi Uga Furmay Madaxda IGAD March 25, 2017
      Waxaa galabta ka furmay magaalada Nairobi shirka madaxda dalalka ku bahoobay urur goboleedka IGAD.
  • Soo Raac

  • Sawiro Xusuus Leh

    More Photos
  • Enter your email address to subscribe to this blog and receive notifications of new posts by email.

    Join 45 other followers

  • your IP adress

    IP address
  • Archives

عودة جماعة (الاعتصام) إلى الساحة الصومالية وتأثيرها على الإمارات المتناحرة. تعد جماعة (الاعتصام) من أكبر الجماعات السلفية في الصومال، ودورها في نشر العقيدة الإسلامية الصحيحة في الساحة الصومالية


sh-bashir-a-salad في وقت تمر فيه الصومال بظروف حرجة اشتد فيها الاقتتال بين الجماعات الإسلامية التي كانت منضوية تحت المحاكم الإسلامية، وازدادت وتيرة التكفير والاستهانة بدماء المسلمين التي تراق يوميا ولأسباب تافهة؛ مما أدى إلى تشويه دور العلماء والدعاة فضلا عن الدور الذي قامت به المحاكم الإسلامية في مرحلتها الأولى من تحرير الشعب الصومالي في الجنوب من قبضة أمراء الحرب،

 

وجهود الدعوة الإسلامية السابقة التي تمكنت من تصحيح العديد من المفاهيم والعقائد، في خضم هذه الأجواء الملبدة بالخلافات الأيدلوجية التي لم يكن الشعب الصومالي عهد بها من قبل، عقدت جماعة: (الاعتصام بالكتاب والسنة) مؤتمرها العام ولأول مرة منذ ظهور الجماعات الإسلامية المسلحة لتقول كلمتها عن هذا الوضع المأزوم.

ومن المؤكد أن وضوح الموقف من جماعة إسلامية في وزن (الاعتصام) كان ضروريا لبيان بعض المفاهيم الشرعية التي أصابها الغبش في الفترة الأخيرة، لإعادة الهيبة بالدعوة الإسلامية وللعلماء مكانتهم، ورغم أنها لا تملك القوة الإلزامية على الإمارات المتناحرة فإنها تملك شرعية القوة التي يمكن أن تزعزع أركان وقواعد هذه الجماعات، وهذا الذي جعلهم ينزعجون من موقفها المعلن

 

شرعية العلماء

تعد جماعة (الاعتصام) من أكبر الجماعات السلفية في الصومال، ودورها في نشر العقيدة الإسلامية الصحيحة في الساحة الصومالية معروف، ولكن انسحابها من الساحة بعد الخلافات الكبيرة التي عصفت بالجماعة في فترة التسعينيات حجّم دورها وجعل العديد من قواعدها وبعض قياداتها البارزين ينضمون إلى الجماعات القتالية، ورغم ذلك فما تزال الجماعة تملك أكبر كتلة من العلماء البارزين الذين لهم وزنهم في الساحة، ومن المؤكد أن ابتعاد الجماعة عن الأضواء في الفترة السابقة رغم ما له من سلبيات كتشتت أعضائها وضعف

موقفها، إلا أنه أبعدها عن المشاركة في الصراعات الدموية، وأبقى لها نوعا من الرصيد الشعبي، ومن هنا يأتي تخوف بعضهم من عودتها إلى الساحة؛ حيث إنه يزعزع أركان الجماعات القتالية ويسحب منها الشرعية؛ نظرا لما لكلمة العلماء من تقدير وقبول لدى الشعب، فضلا عن أن هيبة الجماعات القتالية وقادتها أصبحت مشوهة إلا عند الفئات الأصغر سنا الذين لا يفرقون بين الكلمة والبندقية، ولم يعرفوا الدعوة الإسلامية إلا من خلال الشباب المتحمس في الشرائط المرئية والمسجلة، ولم يفهموا الفرق بين الجهاد وحرب الفتنة، حيث إنهم لم يجدوا من يبين لهم هذه الأمور بسبب انسحاب العلماء من الساحة وعلو صوت الرصاص على صوت الدعوة.

 

وضوح الموقف

 

استطاعت الجماعة في بيانها أن تلامس أهم الأمور التي تشغل بال الصوماليين، حيث استنكرت إطلاق أحكام الكفر والردة على المخالف المسلم دون مستند شرعي من فتوى لأهل العلم، أو حكم قضائي شرعي، كما استنكرت القيام بأعمال القتل أو الاغتيال أو التفجير أو المحاربة بناء على تلك الأحكام الجائرة، ورفضت جميع أشكال التدخلات الخارجية التي تعمل لمصالحها، وتجعل البلاد مرهونة لأجنداتها الخاصة، ورأت أن هذه التدخلات هي سبب أساسي من أسباب استمرار الوضع المأساوي وتدهوره، وأنها تحول دون اتفاق الصوماليين، ولفتت انتباه الجميع إلى عدم مصادرة حق الشعب الصومالي، أو فرض الحلول الخارجية غير الواقعية عليه، أو استغلال ضعفه الداخلي. كما رأى البيان أن من مصلحة الجميع إعطاء الشعب الصومالى فرصة للمصالحة الداخلية، والحوار بين أطرافه المختلفة، ودعم قيام نظام دولة مستند إلى أرضية صحيحة، ويشكل في داخل البلاد بالحوار والتفاهم بين الأطراف، وأكدت الجماعة رفضها لوجود القوات الأجنبية التي لا يؤدي وجودها إلا إلى تعقيد المشكلة وزيادة معاناة الشعب الصومالي حسب ما جاء في البيان، ووصفت أعمال القرصنة بالجريمة النكراء والأموال المأخوذة عن طريقها بالكسب المحرم، كما نددت بالقوات الأجنبية التي تدعي محاربة القرصنة وسفن الصيد الأجنبية التي تصطاد في المياه الصومالية وتنهب خيراتها بلا مقابل.

 

الأطراف المتحاربة

 

وكان موقفها من الأطراف المتحاربة جريئا؛ حيث حملتهم مسؤولية ما يحدث للشعب الصومالي من قتل وتشريد عندما قالت: إن صراع الأطراف المتقاتلة في الصومال، ومحاولة إقصاء بعضهم لبعض، وسعي كل فريق منهم إلى الانفراد بالنفوذ والسلطة في البلاد دون الآخرين، ورفضهم  الصلح، وتنافرهم بدلا من التحاور، وتقاتلهم بدلا من التصالح، هو السبب الأساسي لما حل ببلدهم وشعبهم، وتسلط الأعداء عليهم وعلى بلدهم، وهم يتحملون وحدهم وزر ما يحدث للمسلمين في هذه المناطق من قتل وتشريد وتدمير.

وبينت أن ما يحدث في الصومال هو قتال فتنة لا تجوز المشاركة فيه، وأنها تبرأ إلى الله منه، وتناشد جميع الأطراف أن يتقوا الله في أنفسهم وفي بلادهم وأمتهم وأن يصلحوا ذات بينهم.

إن اتخاذ مثل هذه المواقف الواضحة من قبل العلماء والدعاة يمكن أن يغير قناعات بعض المغرر بهم الذين حملوا السلاح اعتقادا منهم أنهم ينصرون الله، والمطلوب من العلماء أن يكونوا على مستوى المسؤولية ويبينوا الأخطاء التي ترتكب باسم الدين، وعليهم ألا يقتصروا بإصدار البيانات وعقد اجتماعات سنوية ثم يقولوا: لقد أدينا ما علينا، بل عليهم أن يشاركوا في الحل بجدية، ومن أهم طرق الحل في الوقت الحالي  المواجهة العلنية مع الأفكار التكفيرية التي بدأت تنتشر في الساحة، وفتح نقاشات جدية مع المتأثرين بهذه الأفكار في المساجد وعبر وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، وعقد ندوات ومحاضرات منهجية تبين للناس الفرق بين الجهاد وحرب الفتنة، وكيف تعامل العلماء مع  الفتن، ومن المؤكد أنه إن لم تكن هناك  مواجهة فكرية مع مثل هذه الأفكار يصعب القضاء عليها، ومن المهم أن تكون مواقفهم من الحكومة واضحة أيضا، حتى لا يتهموا بأنهم أدوات بيد الحكومة الانتقالية؛ حيث إن هذه الحكومة قد أصبحت لا تملك شيئا من أمرها ولا تستطيع عقد مصالحة إلا مع الجماعات المرتبطة بالقوى الخارجية كالجماعة الصوفية التي تسمي نفسها ب(أهل السنة والجماعة).

 

تأثيرات العودة

 

وقد برهن المؤتمر الأخير للجماعة والبيان الذي صدر عنه أن عودة الجماعة يمكن أن تحدث هزة حقيقية في الساحة الصومالية المرتبكة؛ حيث لم تتأخر الردود من قبل الجماعات المقاتلة التي كانت المستفيد الأكبر من غيابها؛ لأن هذه الجماعات التي تعد امتدادا للجماعة تريد أن تخلو لها الساحة وتصبح هي الممثل الوحيد للسلفية في الصومال رغم الانحرافات التي أصابت منهجها؛ ولذلك فإن أي عودة لأصوات العلماء الكبار من جماعة (الاعتصام) وغيرهم تزعجهم؛ مما جعلهم يعقدون ندوة في مقديشو للرد على البيان تحت عنوان: (جماعة الاعتصام.. بين خدمة الأعداء وخذلان المجاهدين) اتهموا فيها الاعتصام بانحرافات منهجية فضلاً عن اتهامها بالإرجاء وغير ذلك من الأمور التي تدل على أنهم لا يستطيعون أن يسكتوا عن مثل هذه المواجهات الفكرية التي يمكن أن تسحب البساط من تحت أقدامهم حيث إن الجميع يدرك أنهم لا يتمتعون بشعبية فضلاً عن عدم وجود علماء معتبرين في صفوفهم؛ ولذلك يجب على العلماء ألا يتهاونوا في مثل هذه الانحرافات قبل استفحالها أكثر مما هي عليه الآن، وعليهم أن يعودوا إلى الساحة ويبينوا للناس المنهج السلفي الصحيح ومخالفه هذه المناهج الوافدة على الساحة الإسلامية له.

 

بقلم/  عبد القادر علي ورسمه

المصدر: الصومال اليوم  

 

buqaqable.com

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: